مقالات ودراسات

الناقد الجزائري علاوة وهبي يكتب عن.. كازان.. أستاذ المشاهير!

المسرح نيوز ـ الجزائر| علاوة وهبي

ـ

 هو مؤسس استوديو الممثل ومدرب من أصبحوا من مشاهير ونجوم الفن الرابع والسابع في امريكا.تقوم فلسفته في الفن وتدريب الممثل علي حث الممثلعلي البحثفي ذاته هو عن المشاعير التي تشبه مشاعير الشخصية التي سيؤديها.بدل التقليد الاعمي فلسفة تدفع الممثل الي الاعتماد علي علي نفسه ممصدر اساسي للتقمص والاداء بدل الالتزام بما في النص من ارشادات.من استوديو الممثل الذي اسسسه تخرج مارلون براندو وجيمس دين وال بشينو . وروبير دو نيرو وجين فوندا وكثيرون كلهم اصبحوا من المع النجوم في امريكا سواء اشتغلوا في المسرح او السنيما .وهو نفسه اشتغل فيهما معا .بدا حياته لعد الدراسة والتخرج من جامعة يال للفنون الدرامية عمل مع مجموعة المسرح الحديث وبعد ان تم غلق هذه المجموعة توجه الي هوليود وعمل في مسارح برودواي.
وفي بروظواي سطع نجمه .وقبل ان يصبح صاحب شهرة في الوسط تقلب في مهام مختلفة في المسرح اذ عمل مسؤولا عن الاكسسوار ثم ممثل فمساعد مخرج فمخرجا ليخرج مجموعة من المسرحيات ذات التوجه الاجتماعي. انضم ااي الحزب الشيوعي الامريكي ليتم استنطاقه من المجموعة الماكارثية وقد اعترف ببعض اصدقائه ليعلم بعد ذلك اصدقاء اخرين فتسوء سمعته في الوسط الفني ولكن رغم ذلك يبقي الاقبال عليه من الشركات الفنية وخاصة السنيمائية لما له من احترافية في تعامله الفني مسرحيا وسنيمائيا. انه المخرج المسرحي والسنيمائ ذي الاصول اليونانية والذي ولد في عاصمة ترميا اسطامبول من ابوين كان يستغلان في تجارة السجاد وثم هاجرا الي امريكا وهو طفل صغير .
أقصد إيليا كازان . ايليا كازان الذي كتب عن أصوله اليونانية وتجارة ابويه وهجرتهم ااي امريكا في واحدة من اجمل رواياته وهي رواية امريكا .امريكا وقد حولها الي فيلم سنيمائ فيما بعد كما فعل مع رائعة تينيسي ويليامز المسرحية عربة اسمها الرغبة التي حولها الي فيلم بنفس العنوان سنة 1952 واحرز به احدي الجواىز الكثير التي حصدها طيلة حياته ومساره الفني وكان اخرها الاوسكار الذي منح له تكريما لمساره عن كل اعماله الفنية.
وكازان اليوناني الاصل التركي المولد والامريكي الجنسية والاقامة .يعد من المع واكبر الاساتذة المكونين في المسرح والسنيما واستوديو الممثل الذي اسسه وتخرج منه المع نجوم الفن في امريكا يشهد له بذلك كما تشهد له المسرحيات التي اخرجهاوفي مسارح برودواي والافلام التي اخرجها لصالح شركات السنيما في هوليود مع اشهر الممثلين الذين تخرجوا من استودييه الفني.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى