الأخبار

بالصور.. في ندوة المركز القومى للمسرح الفنان الشاب “مصطفى منصور”: وجدت متعة كبيرة فى التمثيل للمسرح ولن أتخلى عنه أبداً

المسرح نيوز- القاهرة| أخبار

كتب: كمال سلطان

ـ

 

 

أقام المركز القومى للمسرح والموسيقى والفنون الشعبية برئاسة الفنان ياسر صادق ندوة نقدية حول العرض المسرحى “الحادثة” والى يعاد عرضه حالياً على خشبة مسرح الغد بالعجوزة.

عقدت الندوة بمقر المركز بالزمالك بحضور أبطال العرض مصطفى منصور، ريهام أبو بكر، رضوى البروكى، مصمم الإضاءة عز حلمى، والمخرج عمرو حسان، وأدارها د. محمد أمين عبد الصمد وتحدث خلالها الناقد المسرحى محمد الروبى والناقد المسرحى باسم صادق.

حرص مصطفى منصور فى بداية كلمته على توجيه الشكر للفنان ياسر صادق، وللاساتذة القائمين على الندوة وأكد على سعادته الكبيرة بالتعاون مع المخرج عمرو حسان ووصفه بأنه “من أنقى الناس الذين تعامل معهم” وأضاف واصفاً إياه بالمخرج المجتهد الذى يستمع جيداً لوجهات نظر فريق العمل معه، ولديه مرونة فى التعامل، وعندما عرض علىّ نص الحادثة حرصت على دراستها جيداً، وكيف يمكن أن أقدمها للناس بشكل جيد، وأنا من نوعية الممثلين الذين يعتمدون على معايشة الشخصية، وأحب أن أصنع لها تاريخاً، واعيش فى تفاصيلها، وعندما درست شخصية “عاصم” المقسومة إلى ثلاث شخصيات مختلفة قررت أن أعمل لكل شخصية تاريخها الخاص بها، وجلست مع المخرج عمرو حسان وتناقشنا فى الأمر حتى وصلنا للشكل النهائى الذى رآه الجمهور.

واستطرد منصور: هذا الأمر لا أستطيع أن أفعله فى الفيديو أو السينما، ولكننى أجد متعتى الحقيقية فى المسرح ووجه وعداً للناقد باسم صادق بأنه لن يتخلى ابداً عن المسرح.
ووجه الشكر والتحية للنقاد على اشادتهم بالعرض وبدوره.

مسرحية “الحادثة” من بطولة مصطفى منصور، ريهام أبو بكر، رضوى البوروكي وفتحي الجارحي تأليف الكاتب الكبير لينين الرملي إعداد وإخراج عمرو حسان،  ديكور محمد فتحي، ملابس محمد فرج، إضاءة عز حلمي، إعداد موسيقي محمود صلاح حامد، دراما حركية محمد علي بكر ، مكياج إسلام عباس، مخرج منفذ سيادة نايل وتامر بدير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى