مسابقات ومهرجانات

في مؤتمر مسرحية “الجلاد” .. صناع العرض يقدمون رسالة حب وتكاتف

المسرح نيوز ـ القاهرة| مسابقات ومهرجانات

ـ

إعلام الهيئة العربية للمسرح

 تقرير: علياء المالكي – مركز المؤتمرات الصحفية

تصوير: جمال عبد الناصر

صباح نجدده معكم ومع الامارات العربية المتحدة وفريق (مسرحية الجلاد) الذي يقدم عرضه ضمن مهرجان المسرح العربي لهذه الدورة، هكذا بدأت الندوة الثانية لهذا اليوم 14/1/2024 والتي قدمها مركز المؤتمرات الصحفية بإدارة د. بشار عليوي للخوض في الحديث عن كادر مسرحية الجلاد وهي من إنتاج فرقة خورفكان وهي من الفرق الفاعلة في المشهد المسرحي، بحضور مخرجة العمل: الفنانة الإماراتية إلهام محمد، ورئيس الفرقة: الفنان عادل الجوهري، والممثل الفنان محمد العامري والممثلة التونسية خديجة بكوش، هذا العمل من تأليف الكاتب العراقي: أحمد الماجد، وتمثيل عدد من الفنانين والفنانات.

في الدورة الماضية 13 في المملكة المغربية فاز الفنان محمد العامري بجائزة الشيخ سلطان بن محمد القاسمي، وهذا يؤكد الجهد المقدم، واليوم هذا العرض مع المخرجة الفنانة إلهام محمد للحديث عن طبيعة العمل والمشاركين فيه ..

إلهام محمد/ مخرجة العمل: مساؤكم مسرح أحييكم وأود تحية فريق مسرح الجلاد لتفانيهم في العمل وأشكر دعم السلطان القاسمي حفظه الله، أشعر أننا اليوم في عرس وأنا أجلس بين الأساتذة والمثقفين لهو شعور كبير وشكري لبغداد ولكل شخص يساهم في هذا المهرجان الذي لا يتضمن عروضاً فقط إنما هو تعارف ولقاء، نحن نمثل وطننا العربي ونتكاتف مع بعض لايصال صوتنا.

استطرد د.عليوي وطلب من المخرجة إلهام محمد، الحديث أكثر عن فريق العرض؟ لتجيبه بقولها: لم تكن هناك صعوبات في العمل والتعاون مع الأخ الفنان عادل الجوهري أعطى للممثلين الفرصة للتعاون معهم فنحن أسرة قبل ان نكون مسرحاً وفناً.

هناك من يقول: ماهي الرسالة؟ فهي ليست قضية انما هي رسالة حب وأنا أقف على المسرح كوني مخرجة لهذا العمل بكل عناصرها أعبر عن مشاعري فحين اتحدث عن المسرحية كانني أتحدث عن اسرة العمل الذي يمثل موضوع الجلاد والذي نجدهُ دائماً في أوطاننا، ونحن نتكلم عن كل تفاصيل بصفتنا ننتسب الى هذا الوطن العربي.. أنا من الامارات والمؤلف من العراق والعمل في بغداد، واعبر عن سعادتي الكبيرة بالتعرف على الأساتذة في هذا المهرجان العربي الذي يهتم به الاعلام.

د.عليوي: مهرجان المسرح العربي يجمعنا على خير كما جمعنا الشيخ القاسمي على هذا الجمال، وهي فرصة أن نلتقي في عموم الفعاليات الموازية لهذا المهرجان وكلها ساهمت في تفعيل المسرح في كل الدول العربية. الانتقالة الآن للممثلة التونسية خديجة بكوش وهي تحدثنا عن مشاركتها وماذا حقق هذا العرض لها؟

خديجة بكوش/ ممثلة تونسية: في هذا العمل من كل دولة نحمل تجربة تضم أشياء كثيرة عملنا بروفات لمدة ستة أشهر.. المخرج أعطت لكل ممثل مساحته لكل فرد بالمجموعة له قيمته… أما المؤلف أحمد ثابت فقد كان متعاوناً في نصه ومؤمناً به.

 

هنا وجه د.عليوي- مدير المؤتمر- التحية للكاتب أحمد الماجد كان من المفترض أن يكون حاضرا وهو من الكتاب المسرحيين العراقيين المهمين . وانتقل الى الحديث مع الضيف الثاني الأستاذ عادل الجوهري رئيس فرقة مسرح خورفكان للفنون.. وهي فرقة معروفة على مستوى التطوير والتأهيل للحديث عن مشاركة فريقه المسرحي.

أحمد الماجدي/ رئيس الفرقة بعد الشكر والامتنان للدعم والمحبة تحدث قائلاً:

اليوم يبقى المسرح ونحمد الله أن المخرجة عملت بجهدٍ كبير لتقديم الاعمال الجميلة، وقد بدأت معنا في مهرجان الشباب في دبي وحصلت على جوائز وعملت معنا كذلك في ايام الشارقة المسرحية وقدمت ليلة مقتل العنكبوت للكاتب الكبير إسماعيل عبد الله وهنا أشكر الهيأة لما قدمته من تسهيلات وجهود على تقديم هذا العرس المسرحي ونرفع القبعة الى جميع المسؤولين والكوادر.

إنتقل د.عليوي بتوجيه سؤاله للفنان أحمد العامري من الامارات قائلاً كيف وجدت الفنانة إلهام محمد بصفتها مخرجة العمل.

أحمد العامري/ ممثل في العمل: أنا سعيد انني في بغداد وبعد ثلاثة عقود أعود إليها بعد التجربة الأولى لي في منتدى المسرح، والآن مع واحدة من التجارب التي لا تنسى بكل تفاصيلها وشاءت الفرصة للخوض في هذا المهرجان للعام الثاني على التوالي. شكرا للمسرح… ولكل القائمين على هذه التجربة.. فما اجمل أنك تعمل وتشارك بمهرجان سمو الشيخ القاسمي لذا أتمنى النجاح والاستمتاع بالعرض.

في هذه الندوة تم التأكيد على دور المرأة الإماراتية الفاعل واستمرارها في العطاء على جميع الأصعدة.. وذكر الفنان غنام غنام مدير مركز التأهيل والتدريب في الهيأة على رغبته في الإشادة بدور هذه المرأة وامتلاكها حقوقاً قد لا نجدها في سواها  فهي تصنع القرار وهي الأقدر على العطاء، معبراً عن ثقته بإبداع المخرجة إلهام محمد وكونها علامة واضحة في المسرح الاماراتي.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى